مــنــتـديات البــــــاحــث الأفـضــــــل
مرحبا بك زائرنا الكريم في منتدياتك "الباحث الأفضل". ندعـــــوك للتسجيل والانضمام لأسرة "الباحث الأفضل" والمساهمة بآرائك. فحضورك دعم لنا وقيمة مضافة لمنتدياتنا.



 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
إعلاناتكم هنا
المواضيع الأخيرة
» ديوان امرئ القيس
الثلاثاء أبريل 28, 2015 2:49 pm من طرف عبدالجبار

» alwasila lkobra
الثلاثاء يناير 20, 2015 2:52 pm من طرف زائر

» إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ
الجمعة فبراير 28, 2014 10:07 am من طرف ابراهيم عثمان

» نــــورســــيـــدنا رســــول الله
الأربعاء فبراير 26, 2014 9:29 pm من طرف ابراهيم عثمان

» فضل الصلاة على حضرة سيدنا رسول الله
الثلاثاء فبراير 25, 2014 9:29 pm من طرف ابراهيم عثمان

» بشائر المحبين
الأحد فبراير 23, 2014 9:15 pm من طرف ابراهيم عثمان

» الاعجاز العلمى لسماع القرأن الكريم
الخميس فبراير 20, 2014 10:38 am من طرف ابراهيم عثمان

» الصدقة
السبت فبراير 15, 2014 8:50 pm من طرف ابراهيم عثمان

» الصيام المسنون
الأربعاء فبراير 12, 2014 10:51 pm من طرف ابراهيم عثمان

» لغة وفصاحته صلى الله علسة وسلم
الجمعة فبراير 07, 2014 9:45 pm من طرف ابراهيم عثمان

» نصائح لاجتياز الامتحان
الأحد سبتمبر 22, 2013 3:57 pm من طرف مصطفى نبوي

» المراجعة الفعالة
الأحد سبتمبر 22, 2013 3:55 pm من طرف مصطفى نبوي

» الأيام الوطنية والعربية والدولية
الأحد سبتمبر 22, 2013 3:45 pm من طرف مصطفى نبوي

» النظام الداخلي للمؤسسة
الأحد سبتمبر 22, 2013 3:43 pm من طرف مصطفى نبوي

» ورقة تعريفية ببعض القواعد الإملائية
الأحد سبتمبر 22, 2013 3:41 pm من طرف مصطفى نبوي

» ميثاق الفصل الدراسي
الأحد سبتمبر 22, 2013 3:39 pm من طرف مصطفى نبوي

» الأولى باك علوم دروس+تمارين(تتمة)+ملخصات ذ.محمد شركي:مفتش اللغة العربية+الإمتحان الجهوي مع التصحيح (منقو)
السبت مايو 18, 2013 4:08 pm من طرف المدير العام

» تواريخ مباريات ولوج المراكز الجهوية للتربية و التكوين للموسم 2013/2014
السبت مايو 18, 2013 3:46 pm من طرف المدير العام

» مجموعة قصائد رائعة لمحمود درويش
الإثنين مايو 13, 2013 6:34 am من طرف المدير العام

» عاجل :النقابات التعليمية بزاكورة تدين الاقتطاعات من اجور الشغيلة و تدعو الشغيلة التعليمية الى سحب ارصدتها من البنوك جماعيا و تدعو الفروع النقابية الى الوحدة و التنسيق و تقرر خوض اضراب لمدة 48 ساعة ايام 15 و 16 ماي 2013
الأحد مايو 12, 2013 10:17 am من طرف المدير العام



شاطر | 
 

 العميل السورى عقيد بالمخابرات وباع أسرار مفاعل “دير الزور” لإسرائيل بـ 1.5 مليون دولار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
المــدير العام منشئ المنتدى
المــدير العام         منشئ المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1009
نقاط : 2828
تاريخ التسجيل : 29/11/2011
العمر : 5
الموقع : http://albahito.alafdal.net

مُساهمةموضوع: العميل السورى عقيد بالمخابرات وباع أسرار مفاعل “دير الزور” لإسرائيل بـ 1.5 مليون دولار   الخميس يناير 12, 2012 1:09 pm



العميل السورى عقيد بالمخابرات وباع أسرار مفاعل “دير الزور” لإسرائيل بـ 1.5 مليون دولار





ننشر الجزء الثانى من تحقيقات "الفخ الهندى".. العميل السورى
عقيد بالمخابرات وباع أسرار مفاعل "دير الزور" لإسرائيل بـ 1.5 مليون
دولار..والجاسوس المصرى حاول تضليل سفارتنا فى بكين للعمل كـ "عميل مزدوج"


الثلاثاء، 28 ديسمبر 2010 - 16:13
النائب العام عبد المجيد محمود

كتب محمود سعد الدين


ينشر "اليوم السابع" الجزء الثانى من تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا
فى القضية رقم 650 لسنة 2010 حصر أمن دولة عليا، والمقيدة بـ 166 لسنة
2010 جنايات أمن دولة عليا طوارئ، والمعروفة إعلاميا بقضية "جاسوس الفخ
الهندى"، المتهم فيها طارق عبد الرازق بالتخابر لصالح الموساد الإسرائيلى
والإضرار بالأمن القومى المصرى.

التفاصيل الجديدة فى التحقيقات تتعلق بالجاسوس السورى الذى يعمل لصالح
الموساد الإسرائيلى، والذى نشر "اليوم السابع" قبل 4 أيام القصة الكاملة
لتجنيده تحت عنوان "ما لم تنشره صحف دمشق ..اليوم السابع ينشر تفاصيل حكم
الإعدام على الجاسوس السورى".

وحسبما أكد طارق فى اعترافاته التى جاءت فى

المزيد











الموساد وراء قطع “كابلات” الإنترنت البحرية.. وإسرائيل تضخ معلومات مغلوطة عن العقيدة على الشبكة للعبث بعقول الشباب العربى



ديسمبر 27th, 2010
كتبها د:سيد مختار
نشر في , ملفات ساخنة,
لا تعليقات




التحقيقات فى قضية التجسس تكشف: الموساد وراء قطع "كابلات"
الإنترنت البحرية.. وإسرائيل تضخ معلومات مغلوطة عن العقيدة على الشبكة
للعبث بعقول الشباب العربى.. والمتهم تزوج صينية وساعدها على اعتناق
الإسلام


السبت، 25 ديسمبر 2010 - 00:20
المستشار الدكتور عبد المجيد محمود النائب العام

كتب محمود سعد الدين


كشفت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا فى القضية رقم 650 لسنة 2010 أمن
دولة عليا، والمعروفة إعلامياً بقضية جاسوس الفخ الهندى، عن مفاجأة من
العيار الثقيل، وهى أن جهاز الاستخبارات الإسرائيلى "الموساد" وراء قطع
كابلات الإنترنت الخاصة بمصر فى البحر الأبيض المتوسط على بُعد كيلومترات
من السواحل الإيطالية قبل عام ونصف العام، وهو القطع الذى أثر سلباً على
شبكة الإنترنت بمصر، حيث تربط الكابلات مصر بشبكة الإنترنت العالمية مما
تسبب فى خسائر اقتصادية فادحة لجميع الشركات الكبرى التى تنفذ معاملات
مالية عبر الإنترنت.


وحسبما جاء فى اعترافات المتهم المصرى طارق عبد الرازق حسين عيسى
بتحقيقات النيابة التى باشرها المستشار طاهر الخولى المحامى العام الأول
طيلة 5 أشهر متتالية، أن الموساد الإسرائيلى سعى لضخ كميات كبيرة من
المعلومات المغلوطة عن طريق العبث بالتراث العقائدى والثقافى للعرب
والمسلمين بالمغايرة لل

المزيد











الملف الشخصى لحياة المتهم الرئيسى فى قضية التخابر لصالح الموساد



ديسمبر 25th, 2010
كتبها د:سيد مختار
نشر في , ملفات ساخنة,
لا تعليقات




من هنا بدأت رحلة الجاسوسية.. الملف الشخصى لحياة المتهم الرئيسى
فى قضية التخابر لصالح الموساد.. حلم بأن يكون نجما فى لعبة الكونغوفو..
فأصبح أهم عميل متنقل لإسرائيل فى المنطقة العربية


السبت، 25 ديسمبر 2010 - 17:47
النائب العام عبد المجيد محمود

كتب محمود سعد الدين

فى عام 1984 كان فيلم "النمر الأسود" يسيطر على شاشات العرض فى السينما
المصرية، حيث حقق نجاحا كبيرا، وكان وقتها طارق عبد الرازق لم يكمل بعد
الثانية عشرة من عمره، لكنه حلم مثل باقى الأطفال بأن يكون نجما ونمرا
أسود فى أى لعبة معينة، ولم يهو طارق لعبة الملاكمة مثلما كان الراحل أحمد
ذكى فى الفيلم، بل تعلق بلعبة الكونغوفو وأتقنها، وهى اللعبة التى عارضتها
أسرته بشدة، ليس لصعوبتها، وإنما لأن ممارسة الرياضة فى مفهوم الأسر
الفقيرة هو "كلام فاضى" والأصلح أن يبحث عن عمل ليساعد به أسرته فى
المعيشة.

منذ ذلك الحين، بدأ الحلم يكبر مع طارق يوما بعد يوم، وبدأ فى توفير جزء
من مصروفه اليومى لشراء مجلات تتضمن صورا لأبطال الكونغوفو، وبدأ يهرب من
مدرسة الصناعة لدخول نوادى أفلام الفيديو من أجل مشاهدة أفلام الكونغوفو
والحركات البهلوانية ولم يكن على طرف لسانه سوى "نفسى أخلص علشان أسافر
وأبقى نجم".

سريعا، أنهى طارق عبد الرازق تعلميه فى المدرسة الصناعية عام 1990،
ومازال حلم السفر يراوده، حيث أرشده أحد مدربيه عن أحد المعاهد الصينية
لتدريب الكونغوفو وأعطاه جميع مراسلاته، وبالفعل شرع طارق فى إرسال أكثر
من خطاب إلى المعهد مفاده "أنه شاب مصرى يمارس الكونغوفو بإتقان ويريد
اكتساب المزيد من فن اللعبة بالصين".

مر شهر وشهران وثلاثة شهور، دون أى رد من المعهد، وظل طارق معلقا، ليس
وحده بل الأسرة كاملة، لأن حلم طارق فى الثراء بعد السفر انتقل لباقى
الأسرة لدرجة أن والدته شاركت فى جمعية بقيمة 3 آلاف جنيه لكى ينفقها فى
عملية إعداد وإرسال الأوراق، شخصية طارق لا تعرف اليأس لذلك قرر إعادة
إرسال الأوراق مرة ثانية وثالثة حتى قبل المعهد طلبه، وقرر قبوله طالبا به
وبالمجان، وأرسلوا له تأشيرة السفر.

فى ذلك اليوم، عاش طارق وأسرته سعادة لم يشهدوها من قبل، فوالده عبد
الرازق حسين عيسى، الذى ولد بإحدى العزب التابعة لقرية يوسف الصديق محافظة
الفيوم، وجاء إلى القاهرة للعمل كحارس عقار بإحدى شركات الصرف الصحى فى
منطقة الحدائق، وسكن فى الدور الأرضى بمنطقة مكاوى العشوائية، كان يعتبر
سفر طارق بمثابة "طاقة القدر اللى اتفتحت للأسرة كلها وأن الخير قادم".

ودع طارق والده ووالدته وداعا حارا، واحتضنته أمه قائلة له "يا واد يا
طارق إوعى النسوان، أوعى البيرا، إوعى المشى البطال، وخلى المصحف دا فى
جيبك واذكر ربنا كتير" ثم نزلت دمعة من عينها، قائلة "والله هتوحشنى قوى
يا طارق وهتسيب فراغ كبير فى البيت وبقولك يا طارق ابعت لى جوابات على طول
وطمنا عليك أول ما توصل".

للمرة الأولى، ركب طارق عبد الرازق طائرة لمدة 10 ساعات متجها إلى
العاصمة الصينية بكين، وما إن وطئت قدمه الأراضى الصينيه حتى أصيب بحالة
من الذهول نتيجة الفارق الشاسع بين شوارع منطقة مكاوى وشوارع بكين
والسيارات والبنايات والتكنولوجيا والتطور الرهيب الذى تشهده الصين.

المعهد الصينى وفر له سكنا فى بيت الطلبة على بعد 800 كيلو متر من بكين،
وبدأ طارق عبد الرازق يتدرب فى المعهد، ويتخطى مراحل أصعب فى فن اللعبة،
وعانى فى البداية من مشكلة كبيرة فى اللغة والتخاطب مع الآخرين، حيث اللغة
الصينية هى السائدة، إضافة إلى جهلة باللغة الإنجليزية، إلا أنه تعلم فى
أحد مراكز تعليم اللغة الصينية وسريعا ما أتقنها كما تعلق بفتاة صينية
تدعى "بشيتا" كانت تدرس آنذاك بالمدرسة الثانوية، حيث ارتبطا عاطفيا.

سريعا ما انتهت المنحة الدراسية لطارق فى الصين، ورجع إلى القاهرة عام 1994 بشهادة علمية من أهم معهد كونغوفو فى الصين، ظن أنها ست



المزيد











أسماك القرش محاولة إسرائيلية لإضعاف السياحة فى “شرم الشيخ”



ديسمبر 6th, 2010
كتبها د:سيد مختار
نشر في , ملفات ساخنة,
25 تعليق




صحيفة أمريكية: أسماك القرش محاولة إسرائيلية لإضعاف السياحة فى
"شرم الشيخ".. والتليفزيون العبرى يستنكر الشائعات.. وعالم بحار إسرائيلى
يحذر من وصولها لإيلات


الإثنين، 6 ديسمبر 2010 - 14:51
عالم بحار إسرائيلى يحذر من وصول أسماك القرش لإيلات

كتبت رباب فتحى ومحمود محيى

تحت عنوان "هل أسماك القرش فى البحر الأحمر من صنع إسرائيل؟" تناقلت
صحيفة "هافنجتون بوست" الأمريكية الشائعات الرائجة فى الشارع المصرى الآن
بعد هجوم سرب من أسماك القرش المفترسة على شواطئ شرم الشيخ، التى تعد أبرز
مصادر الجذب السياحى فى مصر، والتى تقول إن الإسرائيليين هم من وضعوا هذه
الأسماك فى مياه البحر الأحمر فى محاولة منهم لإضعاف صناعة السياحة.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الهجمات تتابعت رغم محاولات السلطات صيد سمك
القرش وقتله بعد إصابة ثلاثة سائحين، غير أن الأسماك القاتلة تمكنت مجددا
من قتل سائحة ألمانية أمس الأحد.

وقالت الحكومة المصرية إن هذه الهجمات وقعت بعد أن ألقى فى مياه البحر
الأحمر حمولة من الخراف الميتة، الأمر الذى تسبب فى إصابة الكائنات البحرية


المزيد











الشهيد نصر أبوزيد!!



يوليو 19th, 2010
كتبها د:سيد مختار
نشر في , ملفات ساخنة,
لا تعليقات




الشهيد نصر أبوزيد!!





جمال عبدالرحيم

|

19-07-2010 23:30

رغم أنني تابعت قضية
التفريق بين الدكتور نصر حامد أبوزيد وزوجته الدكتورة ابتهال يونس منذ
بدايتها وكتبت عنها أكثر من مرة في نفس المكان بل ونشرتها بالتفصيل في
كتابي "الملحدون الجدد" الصادر عام 2001 إلا أنني رفضت اكتب كلمة واحدة
ضده عقب وفاته بل دعوت المولي عز وجل أن يكون قد أعلن توبته إلي الله عن
أفكاره الغريبة التي أتاها في العديد من مؤلفاته.. وما دفعني للكتابة هذه
المرة رغم مرور أكثر من أسبوعين علي الوفاة تلك الزفة البلدي التي أعقبت
الوفاة.. ففجأة وبدون مقدمات وبقدرة قادر تحول نصر أبوزيد إلي شهيد الأمة
الإسلامية ومفكر إسلامي لم يسبق له مثيل ومناضل وطني وفيلسوف عصره وحكيم
زمانه وأوانه.. العديد من الصحف أفردت صفحات كاملة للإشادة به والحديث عن
انجازاته الكثيرة في حياته وكأنه وراء بناء السد العالي مثلا وزعمت تلك
الصحف أن سيادته تعرض للظلم الشديد من خفافيش الظلام حسب تعبير بعض
الأقلام الأمر الذي جعله يهاجر إلي هولندا ويقضي فيها فترة طويلة.

وأقول لهؤلاء: إن قضية التفريق بين الدكتور نصر حامد أبوزيد وزوجته
الدكتورة ابتهال يونس بدأت في 9 مارس عام 1993 عندما رفض مجلس جامعة
القاهرة برئاسة الدكتور مأمون سلامة ترقية أبوزيد لدرجة أستاذ لضعف انتاجه
العلمي وهذا شيء طبيعي يحدث كثيرا في معظم الجامعات المصرية ولكن الشيء
غير الطبيعي أن تنتقل المعركة من داخل أسوار الجامعة إلي وسائل الإعلام
وتحدث ضجة إعلامية كبري وحملة إعلامية شرسة ضد الدكتور عبدالصبور شاهين
رئيس اللجنة العلمية التي رفضت ترقية أبوزيد.. وانتهز التيار العلماني
الفرصة للهجوم علي كل ما هو إسلامي.. استخدموا نفس السلاح الذي يدعون
مقاومته وهو الإرهاب الفكري.

إذا كان التيار العلماني وراء نقل قضية أبوزيد من الجامعة إلي وسائل
الإعلام فهو كذلك مسئول عن نقل المعركة إلي ساحات المحاكم.. فعندما أثارت
الصحف القضية اهتم بها الرأي العام فما كان من أحد المحامين المعروفين وهو
المستشار محمد صميدة عبدالصمد.. رحمه الله إلا إقامة دعوي التفريق بعد أن
اطلع علي مؤلفات أبوزيد وهالة ما فيها من كفر وارتداد عن الإسلام خاصة أن
ذلك الكفر يدرس لطلاب قسم اللغة العربية بكلية الآداب حسبما جاء في عريضة
دعواه.. بالطبع أحالت المحكمة مؤلفات أبوزيد إلي مجمع البحوث الإسلامية
بالأزهر الشريف الذي أعد ثلاثة تقارير عنها طال
المزيد











ملف الكذبة الإسرائيلية للاستيلاء على الحرم الإبراهيمى



مارس 18th, 2010
كتبها د:سيد مختار
نشر في , ملفات ساخنة,
13 تعليق




«المصرى اليوم» تفتح ملف الكذبة الإسرائيلية للاستيلاء على الحرم الإبراهيمى

كتب الشيماء عزت ١٨/ ٣/ ٢٠١٠















الحرم الإبراهيمى كما يعرفه
المسلمون، أو مغارة المكفيلة كما يسميها اليهود.. تلك هى المشكلة التى تؤرق
المنطقة منذ أعلنت إسرائيل ضم منطقة المساجد بالحرم الإبراهيمى فى مدينة
الخليل إلى التراث اليهودى، بدعوى أن تلك البقعة المقدسة تضم قبور آباء
بنى إسرائيل، سيدنا إبراهيم وزوجته سارة وإسحاق وزوجته رفقة ويعقوب وزوجته
ليئة، ومقام يوسف عليه السلام.


«المصرى اليوم» تتبعت
الادعاءات الإسرائيلية عن أحقية اليهود فى الحرم الإبراهيمى، ومنذ اللحظة
الأولى تتكشف الحقائق التى تدعمها آراء المتخصصين، فالدكتور أحمد حماد،
أستاذ التاريخ العبرى بجامعة عين شمس، يقول إن الإسرائيليين الذين نعرفهم
ليسوا أحفاد إبراهيم كما أنهم ليسوا أسباط بنى إسرائيل، وبالتالى لا يحق
المطالبة بسنتيمتر واحد فى الحرم الإبراهيمى، بينما أكد الدكتور إبراهيم
البحراوى، أستاذ الدراسات الإسرائيلية، أن الحركة الصهيونية اعتمدت على
الأساطير الدينية لإثبات حق تاريخى ودينى مزعوم لليهود فى فلسطين.


خبراء: قبور سيدنا إبراهيم وأبنائه تقع خارج الحرم.. ورواية العهد القديم لا تدعمها شواهد أثرية

بدأت المعركة الحقيقية على الحرم
الإبراهيمى أو مغارة «المكفيلة» مع صوت المؤذن لصلاة العشاء، كانت الصلاة
يوم الخميس مختلفة عن كل يوم، بدأت بمنع استعمال المكبرات للنداء على فرض
الله، فتأخرت الصلاة، وما إن بدأت، ارتفعت أصوات المستوطنين.. فقد كان عيد
المساخر اليهودى فى اليوم التالى.


الجمعة، الخامس عشر من رمضان، الخامس
والعشرون من فبراير، عيد يختلف عن كل الأعياد، مهرجان لإحياء ذكرى إنقاذ
اليهود من الإبادة أيام الإمبراطورية الفارسية- حسب التراث اليهودى الوارد
فى سفر أستير- وفى لحظة السجود أثناء صلاة الفجر، انطلقت الرصاصة الأولى
من المدفع الرشاش لباروخ جولدشتاين، باتجاه الساجدين، كان واقفا عند بوابة
الحرم الإبراهيمى، ينظر إليهم ليحصى ضحاياه ويستعد للحصاد.


كانت القنبلتان اللتان سقطتا باتجاه
المصلين، أسرع من تكبيرة الإمام فى نهاية السجدة، رفع الأخير رأسه لكن
ظهره لم يكن استوى بعد حتى اخترقته الرصاصة الأولى، سقط الإمام، وتساقط
خلفه العشرات، وصاح الأحياء.. الله أكبر الله أكبر.


وفى الخارج، أيقظ صوت الرصاص المدينة
النائمة، وهب الجميع «إنه الحرم»، أغلقت الأبواب الخارجية، ممنوع الدخول
أو الخروج، وتوالى سقوط الشهداء، وتدافع المصلون باتجاه جولدشتاين فسقط
قتيلا.


٢٩شهيداً و١٥٠ جريحاً كانوا حصاد المجزرة،
أعلنت حالة الطوارئ فى مستشفيات الخليل وانطلقت سيارات الإسعاف إلى
الحرم، وأدى آلاف الشباب دورهم، أنقذوا الجرحى، تبرعوا بالدماء، تصدوا
للدوريات العسكرية.


بعد المجزرة صار جولدشتاين بطلاً، لدى اليمين الإسرائيلى المتطرف، وأصبح قبره مزاراً يحجون إليه لإحياء عيد الأضحية اليهودى.

وبين المجزرة التاريخية فى ١٩٩٤، وأطماع
إسرائيل فى نفس البقعة المقدسة، يقف الحرم الإبراهيمى جنوب شرق مدينة
الخليل، محاطا بسور عظيم سمكه حوالى مترين ونصف المتر، وعدد مداميكه « طوب
يرص بطريقة أفقية» ١٥، وارتفاعه حوالى ١٩متراً ونصف المتر، وللمسجد
مئذنتان قائمتان على ذلك السور، مربعتان ترتفع كل واحدة منهما ١٥ متراً
فوق السطح.


ويشير وصف المسجد إلى وجود مغارة تعلو
مدخلها دكة (المؤذن) الموجودة داخل قبة صغيرة محمولة على ٤ أعمدة رخامية،
ومهبط الغار بجوار الغرفة الرمزية لقبر «ليئة» بالجهة الغربية منها ومغطى
ببلاطة مستوية مع سطح الأرضية.


وعلى جانبى الرواق الأوسط للمسجد، حجرتان
مشيدتان بالحجر المدهون بالزيت من الخارج، ومستطيلتان لهما سقف (جمالونى)
وبداخل كل منهما مشهد من الرخام، وعلى المشهدين آيات من القرآن الكريم،
ولكل غرفة باب خشبى وشباكان نحاسيان بأشكال هندسية مكتوب عليهما « هذا قبر
النبى إسحاق عليه السلام» و«هذا قبر سيدتنا رفقة رضى الله عنها- زوجة
النبى إسحاق عليه السلام».


أما الغرفة الرمزية لقبر سيدنا يوسف،
عليه السلام، فتقع فى وسط مصلى المالكية شمال غرب المصلى الرئيسى، وهو
رواق مستطيل الشكل سقفه معقود على شكل مصلبات، جدرانه وسقفه مبيضة، وفى
صدره محراب مزين بالقيشانى وبمؤخرته باب إلى المئذنة، وبينه وبين الفناء
المكشوف عقدان كبيران، فى كل منهما شباك حديث من الزجاج له إطار خشبى، وفى
سقف هذا المصلى فتحتان تغطى كل منهما قبواً صغيراً أصم لا فائدة منه.




المزيد











مشروعية بيع الغاز لإسرائيل في رأي دار الإفتاء فيها قولان



يوليو 28th, 2008
كتبها د:سيد مختار
نشر في , ملفات ساخنة,
28 تعليق





المستشار محمود الخضيري يكتب: مشروعية بيع الغاز لإسرائيل في رأي دار الإفتاء فيها قولان

٢٥/٧/٢٠٠٨




لا أملك بالطبع مقومات التعليق علي رأي
دار الإفتاء بشأن تصدير الغاز الطبيعي لإسرائيل وموقف العاملين في هذه
الشركات التي تقوم بذلك والمنشور بجريدتي «المصري اليوم» و«الدستور» يوم
الاثنين الموافق ٢١ يوليو سنة ٢٠٠٨، ولكن سأكتفي فقط ببيان ما فهمته من
الفتوي باعتباري أحد المشاركين في طلبها من دار الإفتاء وإن لم تشر الفتوي
لذلك،

وأبدأ بسؤال عن مقصود الفتوي، مما جاء في
نهايتها من القول بأن دار الإفتاء تنوه إلي التأكيد علي أنها وهي تقوم
بوظيفتها، لا تتخل عن مهمتها في بيان الحكم الشرعي، تري أن تقديم مثل هذه
الأسئلة المتعلقة بالتصرفات المركبة، ومحاولة استعمالها في السياسة الحزبية
أمر غير سديد ينبغي ـ بل يجب ـ ألا يصير أداة الجدل والمخاصمة بين الأطراف
السياسية،

واللافت للنظر في هذا القول عدة أمور
أولها وأهمها أن دار الإفتاء اعتبرت أن الخلاف إذا كان هناك خلاف حول تصدير
الغاز الطبيعي إلي إسرائيل أمر يتعلق بالسياسة الحزبية وهذا في الحقيقة
أمر عجيب تماماً، مثل من يعتبر الجهاد لمقاومة العدو الغازي ومقاومة المحتل
للبلد من أمور السياسة الحزبية التي يمكن أن تختلف فيه الأحزاب وآراء
الناس، البعض يقول نحارب العدو المحتل والبعض بقول نستسلم ونهادن ونتعاون،
هل يمكن أن يقال هذا؟

أخوتي في دار الإفتاء أمر تصدير الغاز
الطبيعي إلي إسرائيل من المسائل القومية وليس من أمور السياسة الحزبية وهو
أمر لا يوجد فيه خلاف بين أفراد الشعب صاحب هذه الثروة، إنما الخلاف بين
حكومة متواطئة مع العدو أو علي الأقل ضعيفة مقهورة وشعب مغلوب علي أمره
يحاول أن يسترد حقه المسلوب، وإذا جاز أن يكون هناك خلاف حول مقاومة الغازي
المحتل للبلد فيمكن أن يكون هناك خلاف حول إمداد هذا العدو بوسائل القوي
التي تمكنه من مواصلة الاعتداء علينا وعلي إخواننا العرب في فلسطين ولبنان
وغيرهما،

فالأمر إذن مصلحة قومية وليست سياسة حزبية
كما ذهبت الفتوي، الأمر الآخر الذي ذكرته هذه الفقرة من البيان ولم أستطع
فهمه هو استنكار طلب مثل هذه الفتوي عن التصرفات المركبة وفي الحقيقة لم
أفهم المعني، الذي تعنيه الفتوي من التصرفات المركبة ومن أي شيء هي مركبة،
ولماذا هي مركبة، الفتوي بسيطة للغاية نحن نمد إسرائيل عدو العرب الأول
بالغاز الطبيعي وهي سلعة استراتيجية يستغلها العدو في مصانعه وحياته التي
يقوي بها علينا ويشتد عودة ويرمينا يوميا بسهام الم


المزيد











من الغرق فى البحر .. إلى الإعدام فى المحكمة



يوليو 28th, 2008
كتبها د:سيد مختار
نشر في , ملفات ساخنة,
لا تعليقات




من الغرق فى البحر .. إلى الإعدام فى المحكمة
.. ما لجرح بميت إيلام
خالد البلشي
من
يهن يسهل الهوان عليه ربما لم أشعر بمدي ضعفنا وهواننا، وقلة حيلتنا، وقلة
حيلة الكلمات التي نكتبها في مجتمع أصم، قدر إحساسي بها لحظة غرق أكثر من
ألف شخص في عبارة الموت، وهو الإحساس الذي اجتاحني، أمس، أكثر قوة وعنفًا،
لحظة سماع الحكم ببراءة ممدوح إسماعيل وطاقم شركة العبارة.. فجأة تدافعت
إلي ذهني كل الذكريات المؤلمة، التي مررت بها خلال الفترة الأخيرة يغلفها
إحساس مريع بانعدام القيمة.. جاء الحكم ليعلن إهدار دم أكثر من ألف مواطن،
وضياع ألف روح طاهرة، سواء لأخطاء في الإجراءات أو لأسباب أخري، بينما تم
تجاهل المسئولية السياسية والجنائية عما حدث.. أو في أقل التقديرات، فإن
القاضي رأي أنه لم تتوافر قرائن كاملة لإدانة أي شخص، عن ألف روح صعدت إلي
بارئها في دقائق دون أن يتحرك أحد لإنقاذها.. وهكذا عجز القاضي، وعجز الحكم
وعجزت قرائن الإدانة، عن أن تقدم لنا متهما واحدا يضمد جراح الضحايا.. أو
يهديء نفوسا مكلومة أبي الحكم إلا أن يزيد أزمتها اشتعالاً.. وهو ما ظهر
واضحًا في صيحة أهالي الضحايا «ولادنا ماتو النهاردة».
جاء الحكم ليعيد
إلي، ذكري مكالمة هاتفية، تلقيتها من والدة أحد شهداء العبارة وقت الحادث..
تشكرني وتشكر كل من يعملون معي بجريدة الدستور - حيث كنت أعمل وقتها - علي
ما أسمته معالجتهم الشجاعة لقضية العبارة، وكأن الأم الثكلي كانت تبحث عمن
تبثه آلامها وأحزانها تحدثت الأم، كيف فقدت ابنها وكيف كانت تنتظر عودته،
وكيف كانت تشتاق لرؤيته.. وكيف تلقت نبأ رحيله، بينما كنا، ورموز الحكم
مشغولين بمتابعة مباريات مصر في البطولة الأفريقية؟ وكيف أوجعها تجاهل
آلامها؟ وكيف وجدت بعد ذلك السلوي في كلمات نشرتها وقتها، عندما جلس ابنها
يقرأ لها ما كتبت؟ وكيف أنها وقتها أحست بأن حقها وحق ابنها لن يضيع - وهو
ما جاءت الأحداث، أمس، لتؤكد عدم صحته - طالما أن هناك من يدافع عنه، ويضع
التهمة في رقبة المسئولين الحقيقيين الذين جلسوا هم وأبناؤهم يتابعون
ماتشات الكرة في الاستاد، بينما مصر بأكملها تغرق في البحر بفعل أفعالهم
بنا وبها..
أغلقت الأم الثكلي السماعة، بينما فتحت في قلبي جرحًا لم
يندمل. كنت أريد أن أقول لها الكثير.. كنت أريد أن أقول لها، آه يا أمي لو
تعلمين كم حمّلتنا فوق طاقتنا.. كنت أريد أن أقول لها رفقا بنا يا أمي،
فالتجربة علمتني أن الكلمات في بلدنا لا تعيد حبيبا، ولا ترد حقوقًا..
خصوصًا في القضايا الكبيرة، وأن الأمل معلق علي إحساسنا جميعًا بما يفعلونه
بنا.. كنت أريد أن أخبرها أن قوي الشر والاستبداد في بلدنا غبية، لا تسمع
لأحد كلامًا إلا إذا جاء من الأسياد في الخارج، وأنا مجرد صحفي صغير، كل ما
أملكه كلمات عاجزة.. عجزت حتي أن ترد حقوق زملاء لنا، انتهكت آدميتهم علي
قارعة الطريق، ثم انتهت قضيتهم بالحفظ بقرار من النائب العام، بدعوي شيوع
الجريمة، وأنه لم يستدل علي متهم محدد - وهو ربما ما تكرر الآن - كنت أود
أن أقول لها إننا نتعامل مع نظام فاجر، لا يراعي لأحد حرمة، ولا يتحرك إلا
لنجدة أبنائه ورموزه.. أو دفاعًا عن مستقبل أبنائه في ميراثنا، كنت أريد أن
أقول لها الكثير، لكنني عجزت عن أن أقول لها إلا «البقية في حياتك يا أمي،
وشدي حيلك وربنا يجعلها آخر الأحزان» وهو حتي ما لم يتم الاستجابة له، بل
جاء الحكم ليكرسه.
كل ما عجزت عن قوله لمدة عامين.. ج

المزيد
المصدر هنــــــــــــــــــــــــــا


















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://albahito.alafdal.net
 
العميل السورى عقيد بالمخابرات وباع أسرار مفاعل “دير الزور” لإسرائيل بـ 1.5 مليون دولار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــنــتـديات البــــــاحــث الأفـضــــــل  :: فضاء مجموعة الشباب الباحثين :: + :: أخبار وطنية-
انتقل الى: